mysteriouseve
هنا، ألوذ في هدأة هذا الليل براحةٍ من قيظ النّهار. هنا، أحوك في الفكر خواطر، وأولّد على الشّفة بنات. هنا، ابتسامات حنين ترجّع صدى طفولةٍ نائية، وقصص حبّ طواها الزّمن. هنا، حلمٌ بغدٍ أجمل
فقط

prison

تنتابني رغباتٌ تدميريّة.

أن أسدّد صفعةً.
أن أكسّر آنيةً.
أن أمحو مدوّنة.
أن أنزع أوراق الجدران بأظافري.
أن أصرخ فتتحطّم كلّ النّوافذ.
أن أترك قدمي حرّةً فوق دوّاسة البنزين.
وأرحل بلا إنذار

أن أضع ملحاً عوض السّكر في فنجانك.
أن أقصّ شعرك وأنت نائمٌ.
أن أقصّ شعرك وأنت صاحٍ.
أن أجرّح بمفتاحي سيّارتك الجديدة.
أن أشوّه وجهك في كلّ الصّور.
أن أحدث، ليلاً، ثقوباً في سراويلك،
وفي الصّباح أتفرّج عليك وأضحك


أرغب في...
أن أمقت الآخرين.
أن أحترف الكره الذّاتي.
أن أضيع فلا أعرفني،
ولا يعرفني منهم أحد.

...


فقط.


25 Comments:
  • At 27/1/06 12:01 ص, Blogger Jamal said…

    That time of the month, Eve? :op

    I like the emotional transition and shifts in it, beginning to end.
    A masterfully written roller coaster ride, well mini ride.

     
  • At 27/1/06 12:57 ص, Blogger hillz said…

    اللمعة الأساسية إضافة إلى التوازن بين الكلمات في القسمين الأولين هو في كلمة "فلا أعرفني"..عرفتي كيف؟

     
  • At 27/1/06 2:57 ص, Blogger iChoR said…

    تطلبين الكثير

     
  • At 27/1/06 6:28 ص, Blogger R said…

    فقط؟؟؟

     
  • At 27/1/06 9:41 ص, Blogger Sabri Hakim said…

    great

     
  • At 27/1/06 9:42 ص, Anonymous Talasim said…

    :)

     
  • At 27/1/06 10:04 ص, Blogger a h m a d said…

    Reminds me of the quote from the movie Fight Club, "I felt like destroying something beautiful." Narrator - Fight Club

    Sometimes I feel like that...!

     
  • At 27/1/06 11:37 ص, Blogger IronMask said…

    did you heard the song "Born in a Prison" of John Lennon?????
    It was the same heavy feeling I get every time I hear it,

    We're born in a prison
    Raised in a prison
    Sent to a prison called school

    We cry in a prison
    We love in a prison
    We dream in a prison like fools

    Wood becomes a flute when it's loved
    Reach for yourself and your battered mates
    Mirror becomes a razor when it's broken
    Look in the mirror and see your shattered fate

    We live with no reason
    Kicked around for no reason
    Thrown out without reason like tools

    We work in a prison
    And hate in a prison
    And die in a prison as a rule

    Wood becomes a flute when it's loved
    Reach for yourself and your battered mates
    Mirror becomes a razor when it's broken
    Look in the mirror and see your shattered fate

    We live in a prison
    Among judges and wardens
    And wait for no reason for you
    We laugh in a prison
    Go through all four seasons
    And die with no vision of truth

     
  • At 27/1/06 11:56 ص, Blogger Maldoror said…

    Couldn't you come up with anything more subtle to say, Jamal? That time of the month?! I mean, Duhhhhhhhh!!!!!!

     
  • At 27/1/06 2:37 م, Blogger Moia said…

    أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

     
  • At 27/1/06 2:38 م, Blogger Moia said…

    اشاركك نفس الرغبه بالضبط

     
  • At 27/1/06 11:54 م, Blogger Eve said…

    Maldo, and your comment to my post would be...?

     
  • At 28/1/06 7:45 ص, Blogger nour said…

    even the earth releases the tension from time to time.. only in greater time intervals...

    how will u?

    how about dancing?

     
  • At 28/1/06 10:58 ص, Blogger Delirious said…

    I think you need a big hug and kiss... from Ammar Nazwaty of course ;)

    Or from anyone else who crosses your mind :)

     
  • At 28/1/06 11:00 ص, Blogger Nour said…

    !جميلة يا إيف

     
  • At 28/1/06 1:48 م, Blogger Assaad said…

    kel hol ya Eve ?
    ya salam :p

     
  • At 28/1/06 2:10 م, Blogger littilemo said…

    ثبات يا ايف

     
  • At 28/1/06 4:57 م, Blogger freedom said…

    أرغب في...
    أن أمقت الآخرين.
    أن أحترف الكره الذّاتي.
    أن أضيع فلا أعرفني،
    ولا يعرفني منهم أحد....
    -------------
    فقط
    ---------
    إنه أكثر من رائع
    ذلك الاحساس
    احساس احتضان الكلمات الحقيقة
    لورق الكتابة

     
  • At 28/1/06 7:41 م, Blogger Muhammad EL-Ashry said…

    ،،
    فقط
    ليت كل ذلك يحدث
    وفقط
    ،،

    مدهش يا حواء
    أحييك

     
  • At 29/1/06 12:18 ص, Blogger Lasto-adri *Blue* said…

    ليه يابنتى كل دة!!
    صدقينى ولا يستاهل.. ولا حد منهم يستاهل اصلا

    ربنا يكون معاكا... بس كسرى وقطعى ولايهمك.. بعدها ح تروقى على طول

     
  • At 29/1/06 12:34 ص, Blogger AZ said…

    فكرتينى بنزار اما قال
    ان اقتلاعك من عصب القلب صعب..
    واعدام حبك صعب..
    وعشقك صعب..
    وكرهك صعب..
    وقتلك حلم بعيد المنال




    الاصعب من كل الكلام ده ان الواحده فعلاتوصل للمرحله دى.... انا حاسه بكل حرف كتبتيه وكل حرف ماكتبتيهوش ان جاز التعبير

     
  • At 29/1/06 1:59 ص, Blogger Eve said…

    شكراً لتعليقاتكم جميعاً.
    للتّوضيح فقط، وبما أنّني سئلت هذا السّؤال أكثر من مرّة خلال هذين اليومين، وبما أنّ الأمر كاد يؤدّي إلى مشادة مع أحد الأشخاص الذي حاولت إقناعه أنّني لم أكن أقصده هو بكاف المخاطبة، أجيب: ليس بالضّرورة أن يدلّ المقطع الثّاني على شخصٍ معيّن. هي حالةٌ أو خاطرة أو شعور تملّكني فترجمته بالكلمات.

     
  • At 3/2/06 6:45 م, Blogger Guerbouz said…

    Rien que ça... Tu es normale alors.
    ;)

     
  • At 5/2/06 3:51 م, Blogger Eve said…

    eh ben, evidemment! :p

     
  • At 8/6/06 6:31 م, Blogger Light creature said…

    مرحبا ... هل يكفي أن أضيء نجمة في ليلك كي تعرفي كم أدهشني العبور من هنا ، لا أدري كيف تعثرت ! كنت في الجوار أبحث عن قليل من الماء ... ومررت بهذا العشب .. سيسعدني أن نكون أصدقاء ..
    إبراهيم قعدوني
    سوريا ..الحزينة

    http://www.jidar.net/jed/modules.php?name=News&file=article&sid=595
    لا شيء أفعله هذا الصباح


    لا شيء أفعله هذا الصباح ....
    ..
    فقط ..
    سأمسح الأوهام عن نافذتي
    ..
    ربما أُُتلِفُ بعض العناوين القديمة ...

    ربما أتعلَّم ُ كيف أنسى أرقام هواتفكم..
    ..
    أسماءكم
    ..
    وجوهكم

    وأكسر بعض الأغنيات..

    أتربَّصكم بالغواية عند كلِّ مفترقٍ ..

    أبصق وساوسي على خطاكم ..
    /يا التتركوني وتمضون ../

    فارجموني بسبعاتكم لو رجعت
    أحملُ وردتي

    أو أغنِّي كطيرٍ غبيّ ...!

    * *

    أنا السَّفيه الذي يموتُ ، يموتُ

    ولا يتعلَّم !

    أنا الخفيف كالمناديل ...

    الثقيل كما الغياب ..

    كان لي جنَّتي ...
    ثمَّ تُهت ُ في زئبق المعنى ..

    أنشَب التفاح جنونه فيّ ..

    فصرت نرداً يتقاذفه اللَّه والشيطان ..

    هربت ولم أجد كريماً ...

    لأنزل تحت عباءته قليلاً ...

    كنت سأروي ما رأيت ...!!

    لكنّي ما وجدت الكريم ....

    وما رضيت رحمة أمِّي ...لأهدأ.

    * *
    قبلَ وجهكِ....
    كانت لي سمائي ..

    كان لديَّ ما لا أفعله كلَّ صباح

    كنتُ....
    بارداً ....وملتصقاً بظلِّي
    حريصاً عليَّ..
    أربِّي النهود التي لم تألف بعد غناء لساني ...!
    كنت ...
    خائفاً ...ومحتشداً برأسي
    كثيراً عليكِ...
    قليلاً كلُطخة الحبر..ولا أكافىء بحرك
    لكنِّي ...
    غداً...
    سأكفي للحماقات التي رتَّبتها بينما كان أبي يكبِّرُ في أذنَيّ !

    سأكون حادَّاً بما يكفي لثقب ذاكرتي ...

    سأُطلِقكم...

    أنا اسبارتاكوس ...ألم تعرفوني ؟!

    إليَّ بأرواحكُم ...

    بشهادادت ميلادكم ..

    أرقام تسلسلكم ..

    افتحوا أقفال جرحي ..

    واصعدوا . . قلبي / أنتم وقلبي إلى الهاوية !

    سحقاً لنا ...

    نحن العبيد .

    * *

    سأفعل ما أشاء بهذا الصباح ...

    سأغسله...ثمَّ أواريه رملي...

    ولربما ..أحبكِ أكثر ! وأشتُمُ كل ما اقترفناه ..

    أعيدُ لنافذتي أوساخها..

    ربما أعود لطيفاً ...وأدعو أصدقائي للعشاء

    نتبادل النميمة

    والأنخاب الرديئة

    وأخبار النساء

    وأرقام الهواتف

    .....ثمَّ تطول الحكاية

    .........يضيق برأسي الكلام

    أطمئن نفسي : بعد قليلٍ سيأتي الصباح
    .
    .
    بشمسه وعمال نظافته !
    .
    .
    سيكون لدي الكثير لأرميه هذا الصباح !!..

     
إرسال تعليق
<< Home
 
About Me

Name: Eve
Home: Beirut, Lebanon
See my complete profile




Who Are You?

Free Guestmap from Bravenet.com Free Guestmap from Bravenet.com

الموووود

My Unkymood Punkymood (Unkymoods)

بعضٌ منّي... بعضٌ منهم
هفوات مبارح
هفوات بعيدة

على الرّف

dominique

Powered by

15n41n1
BLOGGER