mysteriouseve
هنا، ألوذ في هدأة هذا الليل براحةٍ من قيظ النّهار. هنا، أحوك في الفكر خواطر، وأولّد على الشّفة بنات. هنا، ابتسامات حنين ترجّع صدى طفولةٍ نائية، وقصص حبّ طواها الزّمن. هنا، حلمٌ بغدٍ أجمل
ترتيب الأولويّات رغم كلّ شيء

يبدو أيّها الأعزّاء أنّه وقت إخراج الأغاني الوطنيّة من أوكارها. "أحبّك يا جنوب"، و"يا حبيبي يا جنوب"، و"راجع يتعمّر هاللبنان اللي، يقصف عمرك، ما كانوا يعرفوا يعمروك ويخلصوا بقى".
يبدو أيضاً أنّه وقت للتّفكير والتّروي، ولاستيعاب الصّدمة التي، قبل يومين فقط، لم تكن قد شهرت بوجهها أمامنا. (لك أيّ وجه! لم تكن قد شهرت بذنبها حتّى.)
فلنراجع حساباتنا قليلاً. ما هي المشاهد المتوفّرة لدينا؟

- نزوح لبنانيّ بين المناطق، وحشود غير لبنانيّة عبر الحدود مع سوريا، جبهة المغادرة الوحيدة غير المحاصرة (مش مطوّلة هي كمان)! تقييم وقع المشهد: غصّة قوّية في الحلق، وتغيير القناة التّلفزيونية.

- مطار ذو حركة مشلولة. مشهد النّيران المتصاعدة من خزّانات الوقود. سماء بيروت في اللّيل. تقييم وقع المشهد: قدر عشرين صفعة، وضربة قويّة على الرّأس.

- بيوتٌ منهارة فوق أصحابها. عائلاتٌ أُبيدت بكامل أعضائها. جثّة في برّاد مستشفى. فتاة أغمضت عينيها إلى الأبد. تقييم وقع المشهد: سكاكين تنغرز في القلب.

- جسور مهدّمة؛ غارات متعدّدة، تهديدات بالجملة... التّقييم: وهل من داعٍ للسّؤال؟

آخر الأخبار؟ جورج ابن "أبو جورج" (هيدا دبليو بوش ما غيره) يعتبر أنّ كلّ هذا دفاعٌ مشروعٌ عن النّفس. والإسرائيليّون لا يتركون منطقةً تعتب عليهم. يستهدف حزب الله جنودهم، فيستهدفون رعايانا. يدّّعون أنّ هذا خيرٌ لنا، وحفاظٌ على سلامتنا. من هذا المنطلق، هم "الأشرار" في هذه القصّة، وأفعالهم لا تغتفر. لا شكّ في ذلك.

ننتقل إلى الجزء الثّاني من المسألة. جزء الفارس المغوار الذي أقبل على حصانه الأبيض، واجتاح المخاطر، ليخلّص المظلومين، مهما كان الثّمن. أكرّر مهما كان الثّمن. وفي هذا الجزء، يتوجّب علينا أن ننتقي الأبطال. الأخيار، بعبارةٍ أخرى. هؤلاء الأبطال الذين جرجرونا إلى ما نحن غارقون فيه اليوم (بالمناسبة، يرجى من جميع الرّاغبين استخدام السّاحة اللّبنانية تحقيقاً لأغراضهم الخاصّة تسجيل أسمائهم على اللائحة والانتظار بالدّور. سوف يحين دور الجميع). طبعاً، لم يتمّ استئذاننا في شيء. ومن نحن لنقف في وجه الأبطال؟ (وإيه شو يعني لبنانيّي! لك روح يا شيييخ، بكرة منجيب لكم وطن غيره!)

إذاً هذه هي الرّواية الرّسمية. لكن، حسب رأيي الشّخصي، القصّة لا تحتوي على أبطالٍ من كلتا النّاحيتين. القصّة تتضمّن ضحايا... ضحايا كثر. وتتضمّن أيضاً مذنبين. حزب الله أذنب. لا شكّ في هذا. ميول حزب الله السياسيّة تمثّل جزءاً غير بسيط من اللّبنانيّين (لكن لا جميعهم). لا شكّ في هذا أيضاً. لكنّني أورد الرّواية الرّسمية لأنّ الوقت ليس وقت إثارة النّعرات الدّاخلية، ولا البحث في موضوع الحقّ معهم أم عليهم، أو "عيب عليكم كيف بتعملوا هيك" (مع إنّو: معقول راسكم؟ عن جد كيف بتعملوا هيك!!). الوقت وقتٌ لإيقاف الهجمات الإسرائيليّة على أرض لبنان بأسرع ما يمكن، ووضع حدٍّ لسقوط المزيد من القتلى والخسائر. أمّا بعد ذلك، فلكلّ حادثٍ حديث، ولكلّ حدودٍ ترسيم، ولكلّ صلاحيّاتٍ نطاقٌ معيّن. ومن هنا، ضرورة عدم التزام مواقف مشتّتة. ومن هنا اختيار الانحياز إلى لبنان، واعتماد صوت واحد. ومن هنا، الرّواية الرّسمية.

المشاهد ما زالت تتوالى على شاشة التّلفزيون. أكتم الصّوت. أتفرّج على بيروت مضاءة ليلاً. من غير صوت. مع بعض دمع. ما زالت تبدو جميلة. رغم كلّ شيء...
28 Comments:
  • At 14/7/06 2:57 ص, Blogger santakarim said…

    أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

     
  • At 14/7/06 3:03 ص, Blogger santakarim said…

    يا ريت كمان تعرضيلنا رأى الناس فى الشارع اللبنانى ، انا لا أثق بوسائل الأعلام ، عايزين نسمع رأى الناس ...
    أقصد تعملى مراسلة من الشارع بجانب طبعاٌ كتابتك لأفكارك الشخصية ، يا ريت

    ستظل ان شاءالله جميلة. رغم كلّ شيء

     
  • At 14/7/06 3:10 ص, Blogger laila said…

    thanks eve. finally i let go after reading your post. i wish i was there i really do. wish you guys all the best. we're being torn apart here, watching all the news from so far away. take care of yourselves.

     
  • At 14/7/06 3:26 ص, Blogger hashem said…

    ما فيّ قول يا إيف إلا إنك حكيتي اللي بعقلي وبقلبي...ومع صور الدمار بالمطار والجسور والضحايا اللي بلّشوا يصيروا أرقام وصور...ضاعت مني الكلمات وهربت المعاني...وسؤال كبير عم يصرخ: ليه عملتوا هيك؟ شو هالغلطة...كيف ما قدّرتوا العواقب عالبلد و الناس اللي إنشالله قادرة تعيش...بس هدير الطيارات حتى لهون أقوى...ووقع الصور والأخبار السيئة واحد ورا التاني متل صوت القذائف غطى عالقاش وعال الصراخ...ومن الواضح إنو الوقت مش للنقاش ولا توجيه التهم...الوطن عم يتدمر...والضحايا عم يتساقطوا...الوقت لنوعى كلنا..."أبطال" أو عاديين ...وشو ما كان موقفنا من عمل ماعم بفهم شو كان لازمه بهالوقت بالتحديد...لنوعى إنو هلّق خلونا نوقف العدوان...نوقف نزيف دمنا..ودم وطننا...وبعدين منحاسب...الشعب راح يحاسب...وحساب عسير لنعرف راح يصير بلدنا بلد...ومش كل واحد فاتح عحسابو...هلّق وقت وقت نحمي البيت والوطن اللي حاملنا ومتحمّلنا ولاحقين نشوف كيف منعيش فيه...وصلاتي للبنان وللي بلبنان.

     
  • At 14/7/06 3:35 ص, Blogger Eve said…

    كريم،
    مع أنّ المدوّنين اللبنانيين الموجودين حاليّاً لا يمثّلون كلّ الاتّجاهات اللّبنانية، ولكن أظنّ أنّ التّعليقات هنا تلخّص جزءاً كبيراً من الآراء. قسمٌ كبير من الشّارع ناقمٌ على الحزب بسبب ما جرّ لبنان إليه. ولهذه النّقمة درجات عدّة. لكنّ قسماً آخر يبدي الدّعم المطلق. وهذا القسم، لسببٍ أجهله، لن تجده ممثلاً بشكلٍ واضح في صفوف المدوّنين. اختلاف ردود الفعل طبيعيّ، لكن قد يطرح مشكلةً في هذه الحالة. وهذا ما حاولت التّحدث عنه.

    mononoke,
    you guys are probably more worried than we are. I can imagine how it feels. When I saw what happened in the south, i wished i was there. fa kif yalleh wara2 el bi7ar? be well into kamein..

    Hashem,
    مين كان يتوقّع إنو كل هالشي يصير بيومين. صحّ؟ قولك يومين زيادة شو ممكن يعملوا؟
    يلا أنا فايتة نام، مع إنّو آخر شي على فكري هلّق. كتير حلو تنام وصوت طيران فوق راسك. "تصبحون على وطن"، على رأيك.

     
  • At 14/7/06 3:43 ص, Blogger Mar said…

    W bdall..

     
  • At 14/7/06 3:54 ص, Blogger Eve said…

    shit! they have started attacking dahyeh.. tayaran is all over beirut. I hate them!!

     
  • At 14/7/06 3:57 ص, Blogger jooj said…

    Oh how much I wish I were in Lebanon right this moment.

    Soon, hopefully, there will be a cease fire. Soon we might even get our prisoners exchanged. But who will get us all those killed in the process?

     
  • At 14/7/06 3:57 ص, Blogger Aladdin said…

    دخلت عندك وتوقعي جاء في محله! رؤية محكمة وشخصية بشكل بديع لما جرى ويجري على الساحة اللبنانية، لكن هل تعيد "التحليلات" السياسية - مهما كانت جودتها - بنتاً فقدها أبواها أو أباً فقدته أسرته؟!

    مشكلة لبنان المحورية - برأيي - هي الطائفية (وهي المشكلة التي لا تختلف كثيراً في العراق) لذا أصبح العراق ساحة قتال بين الأمريكان ومؤيدي إيران، ولعل هذا ما يراد بالنسبة للبنان (ساحة قتال بين إسرائيل وممثلي إيران "وهم حزب الله طبعاً". ذكرتني التدوينة بجملة حوارية في فيلم "صلاح الدين" ليوسف شاهين عندما قال صلاح الدين لريتشارد قلب الأسد (بتصرف) "إن الحرب قد تعني المجد والفخر بالنسبة للملك، لكنها تعني الحياة نفسها بالنسبة للجندي"!!

     
  • At 14/7/06 4:13 ص, Blogger hashem said…

    oh....are they attacking now?

     
  • At 14/7/06 4:58 ص, Blogger haisam (jarelkamar) said…

    Eve : اذا لم يكن وقته نسب الذنوب لاصحابها فمتى يكون اذا ؟؟ الموقف بالنسبه لي بسيط للغايه .. ميليشيا اسلاميه جرت بلد لحرب بسبب لفحه جهاديه .. كانت تعرف جيدا ان هذا سيحدث او ان ردودا ستقع .. بدون استئذان اهل البلداو استشارة قواده .. الذي لا افهمه لم كل هذه الحساسيه حين التحدث عن حزب الله ؟؟ هل هو فوق النقد؟؟ ام ان التركيبه المذهبيه في لبنان و ذكريات اليمه بعيده قريبه تحول دون المساس به حتى في الفضفات ؟؟ ما كل هذه الرقابه الذاتيه ؟؟ الحقيقه هذا اكثر مالفت نظري في الموضوع

     
  • At 14/7/06 12:02 م, Blogger ولاّدة said…

    حزب الله أشبه بقزم يستفز عملاق
    والضحية لبنان الجميل

    يقول نزار في هوامش على دفتر النكسة
    بالنار والمزمار لا يحدث انتصار
    كلفنا ارتجالنا خمسين الف خيمة جديدة


    والآن كلف ارتجال حزب الله لبنان بنيتها التحتية وأرواح كان مقدر لها أن تعيش وتعشق وتسعد

    حزب الله ميليشيات ..عصابات...لا يحق لها ان تعبث بأمن البلد...فليست جيش لبنان الرسمي

    أنها شريعة الغاب

     
  • At 14/7/06 2:18 م, Blogger Eve said…

    هيثم،
    لا أدري عن أيّ رقابة تتحدّث. إذا كنتَ قد قرأتَ مليّاً، للاحظتَ أنّ ما أوردتُه يدين حزب الله ويعترف بما ارتكبه من ذنوب جرجرتنا إلى ما نحن عليه اليوم. لكن إذا كنتَ مثلي تسمع الانفجارات وهدير الطّائرات المحلّقة فوق رأسك، وتعرف أنّ الحرائق تشتعل على مدار السّاعة، لأيقنتَ أنّ الوقت ليس وقتاً لتصفية الحسابات، وأنّ وضع حدّ لهذا لا يكون عبر توجيه أصابع اللّوم. بعيداً عن الانحياز الحزبيّ، لاخترتَ أن تتّخذ جانب لبنان.

    guys, i'll try to update as much as I can. no electricity here, so im stealing these minutes to write. just heard they're threatening to bomb salim sleim bridge, which is close by. I better head home before my parents go crazy. yalla, see you.

     
  • At 14/7/06 2:38 م, Blogger Tara said…

    بعض الدمع يا ايف
    ؟
    انا ما توقفت دموعي و انا اشوف الاخبار
    لا اريد ما يحصل في بلدي ان يتكرر في اي بلد آخر

    لا اريد رؤية المزيد من صور الشوارع المفروشة بالانقاض و الزجاج المحطم


    علاء الدين
    ما يحصل في العراق ليس حرب بين الامريكان والشيعة
    العراقيين الان يقتلون بعضهم
    النيران لم تعد تتوجه الى اي امريكي
    لدينا حرب اهلية بين الشيعة و السنة
    تغذيها دول الجوار كل حسب طائفته و مصلحته

    و آسفة لاني طلعت برة الموضوع

     
  • At 14/7/06 4:32 م, Blogger The Eyewitness said…

    هل يمكن لهذه المئساة أن تكون الفرصة الأخيرة لخلاص لبنان؟ هل يمكن أن تصير لبنان تحت سيادة قوة واحدة متحدة؟ وأن تختفي من لبنان كل هذه الفصائل المسلحة من حزب الله، ألى لاجئين فلسطينين، ألى الجيش الذي يعد أضعفهم على الأطلاق... لا يمكن أن تستمري هكذا يا لبنان يجب أن تفتح خراريج جسدك وتطهر حتى تعودي لبنان من جديد لبنان وطن واحد ذات سيادة واحدة ذات قرار واحد...قومي من تحت الردم...قومي وأنتصبي فلا يعود من يوقعك ثانية...

     
  • At 14/7/06 4:38 م, Blogger haisam (jarelkamar) said…

    شعرت بما تقولين عنه يا ايف وانا اشاهد خراب ضواحي بيروت على التليفزيون .. فعلا ليس هذا وقت تصفية حسابات .. و لكننا لا نستطيع منع عقولنا في التفكير بما سبب كل هذه الفوضى .. لم اكن اتحدث عنك تحديدا .. اشعر خوفا غريبا من نسب المصائب لاهلها .. ربنا معكم و طمنينا اول باول ارجوك

     
  • At 14/7/06 5:03 م, Blogger PerseusQ8 said…

    قلوبنا معكم

    مسكين هذا اللبنان.. كل من يقامر به على مدى السنين الطوال

    لبنان كان و سيصبح و سيظل جميلا رغم أنف الحقد و الظلام

     
  • At 14/7/06 5:38 م, Blogger Ahmad said…

    عجيب أمر الإخوة في لبنان .. يا جماعة واللع عجيب أمركم ...
    لك هيدا وطن وطن مش شحاطة !!
    لك وطن يا نااااس والله وطن !!...

    أي حزب الله أذنب مش لأنه عمل هيك امبارح .. لأنو ما كان لازم يوقف الضرب ولا لحظة يا قاتل يا مقتول ...

    الإنسان بلا كرامة ما حقه نكله .. سواء في لبنان أو عنا في سوريا أو في اي مكان .. كلنا محتلين .. و كل حكامنا كلاب ولاد كلاب ...
    بتمنى لو فيه بسوريا جيش متل حزب الله او حماس ...
    لأنو فيه أرض مغتصبه ولازم ترجع ....
    ليش ما حدا عم يفهم حكاية إنو الوطن غالي ؟

     
  • At 14/7/06 6:21 م, Anonymous dwidar said…

    و ستظل على جمالها أبد الدهر بإذن الله..كم أتمنى التواجد بها الآن.
    حفظكم الله من كل سوء لحين انتهاء هذه الغمة

     
  • At 14/7/06 7:24 م, Blogger Abdou Basha said…

    يضايقك إذا قلت أن لبنان كانت في حاجة إلى إعادة (بناء) أكثر من إعادة إعمار بعد الحرب..؟

    لبنان في حاجة لإعادة بناء المجتمع .
    وده مش تقليل من المجتمع اللبناني أبدا
    **
    إيف.. أنا في شدة الحزن لأننا ضمن مقاعد المتفرجين.
    اليوم وانا أسير أحد الأحياء الفاطمية العتيقة.. كان الرجل في المتجر يشاهد قناة الجزيرة، وانا أسير سمعته يذكر لمحدثة معلقا على ما يجري في لبنان، والله دي حاجة عار.. عار.. كرر الكلمة عدة مرات، ثم قال محدثه: من المحيط للخليج قاعدين بنتفرج ..
    **
    الاحساس بالمرارة ليس في بيروت فقط.. ما اخشاه هو نتائجه على المدى البعيد .

     
  • At 14/7/06 7:42 م, Blogger أحمد said…

    أنا مش عارف فعلا ما هذه المهزلة الكونية التى تعيشون فيها
    يعنى سوريا عايزة تلعب مع اسرائيل تقوم تلعب بحزب الله
    ايران عايزه تلعب مع امريكا تقوم تلعب في لبنان
    اوربا عايزه تلعب في امريكا برده تروح تلعب في ايران
    انا بتوقع انه مثلا لو تشاد عندها مشكلة مع السودان فأكيد لازم تروح تعمل حاجة في لبنان

     
  • At 14/7/06 7:58 م, Blogger HANDALA said…

    وجه عربي..ومراة انكليزية

    هدا هو الموقف السعودي المتخادل دون تعليق...
    أكدت
    السعودية في بيان صدر مساء الخميس على دعم المقاومة اللبنانية لكنها ألقت اللوم على " عناصر" في داخل لبنان في العنف مع اسرائيل. وقال بيان نشرته وكالة الانباء السعودية الرسمية واس ان المملكة " تود أن تعلن بوضوح أنه لا بد من التفرقة بين المقاومة الشرعية وبين المغامرات غير المحسوبة التي تقوم بها عناصر داخل الدولة ومن وراءها دون رجوع الى السلطة الشرعية في دولتها ودون تشاور أو تنسيق مع الدول العربية."

    واضاف البيان" ان المملكة ترى أن الوقت قد حان لان تتحمل هذه العناصر وحدها المسؤولية الكاملة عن هذه التصرفات غير المسؤولة وأن يقع عليها وحدها عبءانهاء الازمة التي أوجدتها." وقال البيان الذي كرر مساندة السعودية للمقاومة الفلسطينية واللبنانية للاحتلال الاسرائيلي ان هذه " العناصر توجد بذلك وضعاً بالغ الخطورة يعرض جميع الدول العربية ومنجزاتها للدمار دون أن يكون لهذه الدول أي رأي أو قول."

    وكفا الله المومنين شر القتال

     
  • At 14/7/06 11:06 م, Blogger Eve said…

    mar,
    wish there were more of u.

    jooj,
    nothing will compensate.

    Aladdin,
    thx you. u said it: "ta2ifiya"

    walladah,
    الواحد مصدوم كيف يتمّ التّعامل بمصير بلد، متل كأنّو ريشة بهوا.

    eyewitness & perseuq
    thx u for ur kind words.

    ahmad number 1,
    أتّفق معك على وضع الحكام العرب. بس إنّو شو رأيك تجي تحارب معنا عالجبهة؟ الكلمات الطّنانة سهلة جدّاً.

    dwidar,
    shukran, bass kif jara tzakartna?

    ahmad number 2,
    بعد في حدا ما شارك بهالمهزلة؟ لا أظنّ ذلك.

    عبدو
    ما يضايقنيش. المجتمع اللبناني ما زال بحاجة إلى الكثير كي يتّخذ موقفاً موحّداً.

    handala,
    thx for ur input.

    تارا،
    بعض دمع من عدم التّصديق ربّما... مش برّه الموضوع ولا شي. ما كلو فايت ببعضو.

     
  • At 15/7/06 12:35 ص, Blogger linalone said…

    أخخخ. شو فينا نحكي؟ شو فينا نعمل؟ قلبي مع الأطفال المرعوبة، الخايفة. قلنا خي، اوفت. ما بقى في خوف.الحمد الله الجيل الطالع مش رح يعيش ويلات الحرب. غلطانين على طول الخط ز الخير لقدام. الله يستر.

     
  • At 15/7/06 4:06 ص, Blogger arch.memory said…

    Wlik yislam hal timm ya Eve! (Or should I say hal asabi3?) Sarcastic and empathetic and always well-written! In the next election, when we have started this country anew, I will nominate you for president! (Sorry, Delirious, but it's time to change the system.) May you be safe...

     
  • At 15/7/06 5:34 ص, Blogger arch.memory said…

    And speaking of patriotic songs, that's all I've been doing to keep my head on my shoulders, translating old songs on my blog... First "Unadeekum" and "Wou3ood minal 3asifa", and now "Sakkarou el-shawari3"... Talk about useless obsessions!

     
  • At 15/7/06 3:36 م, Blogger Eve said…

    linalone,
    eih walla..........

    lol arch. we'd have to change the whole system for that.
    i love your song translations btw

     
  • At 16/7/06 11:27 ص, Blogger msafa said…

    متعب ن من لحظة الجرح العميق حتى دمى
    متعب من صورتى التى لاترانى
    متعب حتى من تفاصيلى لاننى
    لم اولد كى اكون من غير جرح
    لم ا ولد كى لا ابكى
    وتلعننى السنين .................... لا املك الا ان اتكلم فاليتكلم عنى صمتى المفعم
    .............. مش قادر اكمل
    خلى بللك من نفسك

     
إرسال تعليق
<< Home
 
About Me

Name: Eve
Home: Beirut, Lebanon
See my complete profile




Who Are You?

Free Guestmap from Bravenet.com Free Guestmap from Bravenet.com

الموووود

My Unkymood Punkymood (Unkymoods)

بعضٌ منّي... بعضٌ منهم
هفوات مبارح
هفوات بعيدة

على الرّف

dominique

Powered by

15n41n1
BLOGGER