mysteriouseve
هنا، ألوذ في هدأة هذا الليل براحةٍ من قيظ النّهار. هنا، أحوك في الفكر خواطر، وأولّد على الشّفة بنات. هنا، ابتسامات حنين ترجّع صدى طفولةٍ نائية، وقصص حبّ طواها الزّمن. هنا، حلمٌ بغدٍ أجمل
بس ضْحاك عليّ



ثلاثة لا يمكنك أن تصارعها. أرضك وولدك وحلمك. فحتّى لو هزمتها، أو أنكرتها، أو سحقتها، والأرجح أن تفعل، تبقى دوماً الخاسر الأكبر في النّهاية.

اللّيلة أريدك أن تضحك عليّ. كطبيب أسنانٍ مزيّف في إعلانٍ تلفزيونيّ. كمذيع الطّقس والغيث الذي لا ترسله سحابة الغد. كأمٍّ تجيب طفلتها أنّ الأولادَ يسقطون سهواً من طيورٍ تائهة، ويأتون إلى العالم على شكل هدايا، عند العتبات. الليلة لا تطلب منّي أن أحترس عند الخروج. لا تنبّهني إلى أنّ التّسكع ليلاً بات مصدر خوفك عليّ، وأنّ الطريق إلى بيتك لن تمرّ بجولةٍ، ننسج فيها حكايا وحكايا عن روّاد تقاطعنا الثّلاثيّ بين وسط المدينة ومونو و"فلافل صهيون". لا ترسم على وجهك هذه البسمة الكئيبة. لا تقل إنّك تريد أن ترحل من جديد. لا تجرؤ. لا تخبرني أنّك مللت، أو يئست، ولا أنّهم اغتصبوا أحلامك أو أنّ المكان ليس مكانك. لا تتأمّلني كأنّها النّهاية. أشعر بالغثيان من جرثومة النّهايات غير المكتملة.. المصابة بإعاقاتٍ خلقيّة. إسمعني دونما احتجاج. لا تبالِ. دعهم. الليلة أريدك أن تدعهم. يهدّدون. يخوّنون. يتلاعبون بك. يسحقونك كصرصار وضيع. يقرّرون بدلاً عنك. يزجّونك في اللّعبة. لا يهمّ. أريدك أن تبقى هكذا. هكذا. كما في هذه اللّحظة. ضاحكاً عليّ، مطمئناً إيّاي، ممسّداً على شعري، ململماً ما يفلت من تنهيداتي. لا يهمّني إن كانت البلاد رأساً على عقب... إنسَ صفّارات الإنذار. إنسَ الشّوارع المغلقة والمقاهي الفارغة. أخبرني فقط أنّك ستصحبني اللّيلة لنسهر في بيروت، دون سيّارتك أو سيّارتي، دون حقيبتك وترقّبي، دون العوائق والقيود، أنا وأنت وكلّ تفاهاتي...
9 Comments:
  • At 6/12/06 2:13 ص, Anonymous غير معرف said…

    ثلاثة لا يمكنك أن تصارعها. أرضك وولدك وحلمك.

    its a quote that i havent heared about it before ?! but it is definetly true so true ...

    i do gather my voice with yours , do stick with theses great joys of life cuz these are the reason we live,survive,and fight for .

    if we start running we will keep running for ever so we should fight for our believes dreams and presence

    =about lebanon i am sure everything will be fine soon whats happening is i think a scene of democracy and healthy, will lead to freedom and liberty =

    ya reet kol el nas ween makan yet3lmo men hale beseer !!

    glad that i am the first who comments on this :P

    be fine dear

     
  • At 6/12/06 6:04 ص, Anonymous the master said…

    "ثلاثة لا يمكنك أن تصارعها. أرضك وولدك
    وحلمك."
    u cannot, but life forces u to leave one of them .this why they call it life, coz it never gives u the opprtunity to hold all your wishes in the same time , u have to give up something. "فحتّى لو هزمتها، أو أنكرتها، أو سحقتها، والأرجح أن تفعل، تبقى دوماً الخاسر الأكبر في النّهاية."
    this is a fact , but whatever u do u won't be able to change it coz we are imperfect Creatures .
    اللّيلة أريدك أن تضحك علي
    why this nigth only , why it won't continue to ur whole life?.DReams is the only thing that life cannot take it from us,keep dreaming , it may come true, so u can survive.
    have fun
    yours
    the master

     
  • At 6/12/06 6:05 ص, Blogger Maya@NYC said…

    goose bumps every time i read your posts!!! loooooovely!!

     
  • At 6/12/06 10:41 ص, Blogger Khawwta said…

    "لنسهر في بيروت"
    أنا وأنتَ
    والشعب والجيش والشعارات
    وحيطان المدينة العم تبكي

     
  • At 6/12/06 10:46 ص, Blogger doha said…

    :)

     
  • At 6/12/06 1:08 م, Blogger angelus said…

    belle photo, pour le reste bonne soirée!

     
  • At 6/12/06 3:17 م, Blogger Eve said…

    Feras,
    no it's not a quote. min banat afkari :p

    The master,
    3andi foudoul a3raf inta meen! :)

    Maya,
    habibteh. thank you 3an jad!

    Khawwta,
    حتّى لو كانت الدنيا قايمة قاعدة، بدنا نعيش..

    Doha,
    ;)

    Angelus,
    merci ya mezwe2 :)

     
  • At 7/12/06 9:29 م, Anonymous غير معرف said…

    EVE
    merveilleuse, comme dab
    salamat

     
  • At 8/12/06 4:11 م, Blogger Eve said…

    t'as aime? merci lulu :)

     
إرسال تعليق
<< Home
 
About Me

Name: Eve
Home: Beirut, Lebanon
See my complete profile




Who Are You?

Free Guestmap from Bravenet.com Free Guestmap from Bravenet.com

الموووود

My Unkymood Punkymood (Unkymoods)

بعضٌ منّي... بعضٌ منهم
هفوات مبارح
هفوات بعيدة

على الرّف

dominique

Powered by

15n41n1
BLOGGER