mysteriouseve
هنا، ألوذ في هدأة هذا الليل براحةٍ من قيظ النّهار. هنا، أحوك في الفكر خواطر، وأولّد على الشّفة بنات. هنا، ابتسامات حنين ترجّع صدى طفولةٍ نائية، وقصص حبّ طواها الزّمن. هنا، حلمٌ بغدٍ أجمل
ارتداد



وما ذنبي أنا يا بحرُ
إذا أمواجُك اقتادتني بعيداً عنهمُ

وما ذنبي أنا إذا قالوا
غرقتُ أو جنحتُ أو ضيّعتني الأنجمُ

وحكوا عن بحّارةٍ صادفوني
خشبةً عائمةً.. روحاً يحبسها قمقمُ


وقالوا أنا الطّيرُ خارجَ السّرب
أنا الوحيدُ أنا المرتدُّ أنا المعدمُ

وما ذنبي يا بحر قل لي
إن كانوا اتّحادي بعواصفك لم يفهموا
18 Comments:
  • At 19/9/06 1:40 ص, Blogger 2 B || ! 2 B ® said…

    Ohhh, don’t blame yourself, who knows! It might turn to be for your own good :) there is an old saying “Life must be lived forward but can only be understood backwards”

    I also admire the sea, and it is always a part in each and every step along my life, As much as the sea is lies between you and whomever you missed them, it is also what will carry you to them and help them to get to you one day…so it will be the witness for whatever you will decide to do afterwards.

    Enjoy your life and share that joy with all the livings :)

    one request: could you please explain to me the last line? because it seems that they are not the only people who couldn't understand it :)

     
  • At 19/9/06 5:03 ص, Blogger Maya@NYC said…

    Benie soit Eve, le poete parmi les bloggeurs.
    Your talent is overwhelming. What is even more overwhelming is your modesty, your replys, your attitude, your friendliness....

    loved the poem...(obviously)

     
  • At 19/9/06 8:38 ص, Blogger نون النساء said…

    روووعه يا إيف


    هذا الإرتداد

    شعرت فيها بالوحده ستخرج من بين أحرف النص

     
  • At 19/9/06 10:42 ص, Anonymous غير معرف said…

    هممم؟؟
    غير موزون؟ بعض الدروس في الشعر قد تنفعك. و بعض القراءة للشعر قد تحسن اسلوبك.

    ثمة شيء آخر،"ماذا ذنبي"؟؟ هلا استطلعتي عن صحة استعمال "ماذا" في هذا الموضع؟ عدا عن كونها نافرة عن الوزن تبدو نافرة من حيث القواعد ايضا، "ما" تبدو افضل بكثير.

    عزيزتي، انت فنانة في دولة النثر و القصة القصيرة. هلا مكثت فيها؟ من خرج من داره، أل مئداره!

     
  • At 19/9/06 10:59 ص, Blogger Eve said…

    2b,
    it's just a thought inspired by a lonely boat in a picture. you are welcome to understand it as your heart tells you :)

    Maya,
    hasseh 7aleh 7akoun beykha iza 2eltellek bass thank you. bass inteh bta3rfeh :)

    نون،
    نون النّساء عندي! إنت يلي روعة ونصّ!

    مجهول،
    بالنسبة لماذا ذنبي يا عزيزي، غلطة مطبعية، شكراً لتكرمك عليّ بالإشارة إليها. بس مش فاهمة ليه أخفيت اسمك. أنا لا أعض يعني.

    وبالنّسبة للموزون والأسلوب والذي منه، أنا مش فاتحتلك مجلة أدبية. كتبت ما كنت أريد كتابته، ومكثت حيث أريد أن أمكث، ونشرت ما أنا مقتنعة به تماماً. وبالنهاية إذا لم يعجبك، فهذا رأيك ومشكور عليه. بس يا ريت ما حدا يقلي كيف إكتب وكيف ما اكتب، أوكيه؟ :)

     
  • At 19/9/06 11:44 ص, Blogger angelus said…

    très beau texte, eve, moi qui ne maîtrise pas l'écriture en arabe, je suis de plus en plus absorbé par tes écrits, tes textes me font aimer ce que plusieurs autres m'ont fait détester,
    merci de me redonner goût:)
    a+

     
  • At 19/9/06 1:30 م, Blogger Ana Min Beirut said…

    يا مجهول
    إنت سخيف وجبان
    ولو بيطلع منك شعر أو أدب أو شي إحساس...كنت وفرت علينا كلنا هالدرس الناشف المتل...

    Eve, it is lovely, especially the last verse ... Fazi3 !!!!

    ما تنسي: هدير البحر ما بيهم جونية

     
  • At 19/9/06 3:38 م, Blogger Epitaph said…

    وما ذنبي يا بحر قل لي
    إن كانوا اتّحادي بعواصفك لم يفهموا

    just keep as you are, Ghandi... not as they want to see you :)

    BE yourself!

     
  • At 19/9/06 8:03 م, Blogger inmotion said…

    أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

     
  • At 19/9/06 10:55 م, Blogger hashem said…

    Eve-
    هل لهذا البحر االواسع من شاطيء للليابسة؟
    هل ترى أملاً...تلك العيون الناعسة؟
    أتمنى
    وبالنسبة لمكوثك حيث أنت...فدعيها لمن لا يجرؤ على كشف هويّته...لأنّ مكانهم "بين الحفر"...ككل خائفِ القمم...والمحاولة ثم المحاولة

     
  • At 19/9/06 11:09 م, Blogger Coco said…

    Beautiful!

    p.s. ya Hashem, shou 3am ta3mil 3al Internet? ya zalameh go enjoy Lebanon :)

     
  • At 19/9/06 11:48 م, Blogger Eve said…

    Angelus,
    merci mon ange :)

    AMB,
    hehe,
    هلّق بتأذيله مشاعره. مش شايف قديشه مرهف الأحاسيس :p

    epitaph,
    hey habibeh kifek? I will, you can count on it :)

    Hashem,
    walaw, ma na7na min bi3 el amal ;)

    Coco,
    w hzareh shu kamein, ba3do ma sawwar el zou2!

     
  • At 20/9/06 7:23 ص, Blogger Mirvat said…

    lovely picture
    and yes hashem keef libnan?

     
  • At 20/9/06 1:13 م, Blogger Maxxed`ouT said…

    ذنبك على جنبك
    :)

     
  • At 20/9/06 11:20 م, Blogger Coco said…

    LOL Eve, thanks for reminding him :) Bass laykeh ma3leych iza ma fodeh lal zou2, fi eshya ahamm men talabateh w day3teh ;)

     
  • At 22/9/06 11:00 ص, Blogger BeeBee said…

    The sea was the only thing that could bring me to peace when I used to live in Beirut... I love it... I love its colors and its movement, whether it it is calm or angry... Thank you for such a beutiful post where the sea plays a main role...

     
  • At 22/9/06 11:01 ص, Blogger BeeBee said…

    Btw, Eve, I miss u! I'm living in Jordan now and I miss Beirut and the old days... Oh, I got my muse back, or at least I think I did! :) Pass by when u have time...

     
  • At 22/9/06 12:39 م, Blogger layal said…

    لعجز عن تفسير ما حدث
    تذكرت روايه البحار التي غرقت سفينته لغابرييل ماركيز
    تحياتي للغامضه

     
إرسال تعليق
<< Home
 
About Me

Name: Eve
Home: Beirut, Lebanon
See my complete profile




Who Are You?

Free Guestmap from Bravenet.com Free Guestmap from Bravenet.com

الموووود

My Unkymood Punkymood (Unkymoods)

بعضٌ منّي... بعضٌ منهم
هفوات مبارح
هفوات بعيدة

على الرّف

dominique

Powered by

15n41n1
BLOGGER